أهمية الرسوم البيانية

أهمية الرسوم البيانية في المتاجرة في سوق العملات

بالرغم من أن المتاجرة في سوق العملات طريقة إستثمار مربحة جداً، إلا أن معرفة زوج العملات التي يجب العمل عليها والتوقيت المناسب لذلك يتطلب بعض البحث والتدقيق لتحقيق أعلى الأرباح. وبينما يوجد العديد من الطرق للتنبؤ بالحركة في قيم العملات إلا أن معظم قرارات الإستثمار ترتبط بإستخدام رسوم بيانية معينة توضع موضع المقارنة. ووظيفة هذه الرسوم البيانية المختلفة هو إظهار نمط تحرك زوج معين من العملات في الماضي. تقوم هذه الرسوم البيانية بتسجيل العديد من الأسعار في نطاق زمني محدد. وستتمكن من رؤية الأسعار العالية والأسعار المنخفضة، وأيضاً متوسط الأسعار لعملة معينة مقارنة بالعملات الأخرى. وعند حصولك على هذه المعلومة، ستسهل عليك فتح الصفقات الممكنة مستقبلاً وفقاً لتنبؤات السوم البيانية.

تأكد من النطاق الزمني

العنصر الثاني الذي يجب أن يؤخذ بعين الإعتبار عند المقارنة بين الرسوم البيانية هو النطاق الزمني. إذا كنت متاجر نشط وتريد إتمام صفقتك بسرعة، لتحتاج إلى رسم بياني بفواصل تحديثية أصغر،  هذا الرسم البياني يجب أن يوضح لك قيمة العملة التي ستتاجر فيها في فاصل (نطاق زمني) الخمس دقائق أو الدقيقة الواحدة. سيساعدك ذلك في معرفة الأوقات التي يحدث فيها التماس مع إتجاه العملة لتتمكن من إستغلالها في صفقاتك. وإذا كنت مستثمر على المدى البعيد، ستحتاج إلى رسوم بيانية توضح أداء أزواج العملات في نطاق زمني أكبر، وقد تحتاج فقط إلى أسعار العملة اليومية على مدى شهر لتتمكن من تنفيذ صفقاتك. تأكد من في أي رسم بياني تستخدمه أن النطاق الزمني يتوافق مع أهداف إستثمارك.

راجع مع الوسيط الخاص بك

ان إيجاد هذه الرسوم البيانية هو أمر سهل، ويوفرها العديد من الوسطاء كجزء من خدمتهم. وبمجرد أن تفتح حساب ستتمكن من عرض الرسوم البيانية الخاصة بأي وقت تختاره. وبالإضافة إلى الرسوم البيانية الأساسية، يوفر العديد من الوسطاء التحليلات المفصلة لتمكنك من التنبؤ بأوقات الصفقات الكبيرة في زوج معين من العملات وبالتالي تحقيق أرباح كبيرة. ويرتبط ذلك بتطبيق مقارنات خوارزمية معقدة على الرسوم البيانية لمعرفة أوقات التحرك السريع التي يمكنك الإستفادة منها. وبمعرفة طريقة تحرك وأداء زوج من العملات في الماضي، يمكنك الإستفادة من تحركات الأسعار المشابهة في المستقبل.

إستخدم الرسوم البيانية لتجعل صفقاتك تلقائية

تستخدم أيضاً العديد من برامج المتاجرة التلقائية الرسوم البيانية الخاصة بسوق العملات لإقتراح الصفقات. حيث تستخدم هذه البرامج بيانات تاريخية مرتبطة مع أسعار حقيقية لمعرفة وكشف فرص الإستثمار المربح. وأيضاً تتنبأ متى يجب إغلاق الصفقة لتحقيق أعلى ربح ممكن. وعندما يقوم المتاجرون بهذا الأمر يدوياً فقد يبيعون زوج من العملات مبكراً جداً تاركين أرياحاً يمكن للبرامج التلقائية تحقيقها. إذا سمحت لهذه البرامج ببدء الصفقات بدلاً عنك، فيمكنها إيجاد فرصة جيدة، وبدء الصفقة على هذا الأساس، ثم إغلاق الصفقة محققة أرباح.